تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


بعد 13 عاماً من العقم سيدة تضع توأم بمركز علاج العقم لدى د.سليمان الحبيب

​​​شهد​ مركز علاج العقم والمساعدة على الإنجاب التابع لمجموعة د.سليمان الحبيب الطبية ولادة ناجحة لأم تبلغ من العمر 36  عاماً تأخر حملها لأكثر من 13 سنة وحاولت خلال تلك المدة الحمل بعد التردد على العديد من المستشفيات والمراكز الطبية إلا أن محاولاتها لم يكتب لها النجاح . وذكرت والدة التوأم أنه فور وصولها للمركز تم إجراءالكشف الطبي عليها وكذلك زوجها لتحديد المعوقات التي تحول دون حدوث الحمل ، وقد أظهرت النتائج أن هناك مشاكل لدى الطرفين تتمثل في إنعدام شبه تام للحيوانات المنوية لدى الزوج وكذلك البويضات الصالحة للتلقيح لدى الزوجة.

من جهته قال الدكتور محمد البقنة استشاري علاج العقم والمساعدة على الإنجاب والحاصل على الزمالة الكندية أنه بناء على نتائج الفحوصات تم وضع خطة علاجية تتمثل في إعطاء الزوجة بعض الأدوية والحقن لتنشيط البويضات وتحويل الزوج لعيادة المسالك البولية حيث تقرر له عمل مسح مجهري للخصية باستخدام الميكروسكوب الجراحي لإستخلاص عددٍ من الحيوانات المنوية.

 وأوضح د. البقنة أنه بعد فترة من هذا الإجراء تم سحب 6 بويضات صالحة تم تلقيحها بالحيوانات المنوية للزوج وإرجاع ثلاثة أجنة  لرحم المريضة . وبعد أسبوعين راجعت العيادة وبعمل الكشف الطبي عليها تبين حدوث الحمل ولله الحمد . ومن ثم استمرت والده التوأم على المثبتات لمدة ثلاثة أشهر ، وظلت تراجع قسم متابعة الحمل لدينا إلى تمت الولادة ولله الحمد ، إذ أنجبت طفلين وتم إخضاعهما لكافة الفحوصات بعد الولادة وهما يتمتعان بصحة جيدة​.​

جميع الحقوق محفوظه 2016