تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


جراحة لتصحيح تشوهات بالعمود الفقري في مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان

​تمكن الفريق الطبي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالريان من إجراء جراحة ناجحة لتصحيح تشوهات بالعمود الفقري (الجنف) لمريض يبلغ 15 عاماً يعاني من تشوه في القفص الصدري وعدم اتزان في الحوض والأكتاف مع ضعف في مختلف عضلات الجسم، هذا ما ذكره الدكتور أشرف حموه استشاري جراحة العظام والعمود الفقري والحاصل على الزمالة الألمانية والسويسرية.

والذي قال أن المريض كان يعاني من تشوهات في الفقرات الظهرية والقطنية مما أدى للتشوه الذي لحق به في القفص الصدري بشكل عام بالإضافة إلى مشاكل في اتزان الحوض والأكتاف وأجريت له عدد من الفحوصات الإشعاعية والمخبرية وخضع لفحص بأشعة الرنين المغناطيسيMRI للعمود الفقري والنخاع لتوضيح أية مشاكل قد تؤثر على النخاع الشوكي ،إضافة إلى إجراء فحص مخبري لقياس نسبة تميع الدم لتجنب حدوث نزيف أثناء العملية كما تم عمل فحوصات على القلب والرئتين لاكتشاف مدى تأثير التشوه على وظائفهما .

وأضاف الدكتور أشرف حموه قائلاً بعد التأكد من طبيعة الحالة ، تم إخضاع المريض لجراحة ناجحة أجريت لإزالة الضغط على الفقرات مع تعديل اتجاهها على أكثر من محور باستخدام براغي ومثبتات عالية الجودة .

مشيراً إلى أن الكادر الطبي استخدم عدد من التقنيات والأجهزة الحديثة في هذه الجراحة منها أجهزة خاصة لمراقبة عمل النخاع الشوكي والأعصاب نظرا لحساسية موضع العملية وتم التأكد من نجاح الجراحة أثناء إجراؤها مباشرة وذلك بعد إفاقة المريض وتحريك الأطراف السفلية ، هذا بالإضافة إلى زراعة عظم لضمان استقرار أكثر لتعديل انحراف العمود الفقري واستغرقت العملية أكثر من ست ساعات متواصلة .

وأكد استشاري جراحة العظام والعمود الفقري على أن المريض خضع لعلاج تأهيلي بوحدة العلاج الطبيعي بالمستشفى في اليوم التالي للعملية ومارس نشاطه المعتاد من الجلوس والمشي وغادر المستشفى بفضل الله في حالة صحية مبشرة بتحسن كبير للغاية.​​

جميع الحقوق محفوظه 2016