تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


الأميرة نورة بنت محمد تفتتح النادي الصحي النسائي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم

دشنت سمو الأميرة نورة بنت محمد آل سعود حرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم النادي الصحي النسائي في مستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم حيث زارت سمو الأميرة مستشفى د.سليمان الحبيب يرافقها عدد من سيدات الأعمال والمجتمع بالمنطقة وكان في استقبالها الأستاذة غادة بنت سليمان الحبيب وعدد من مسئولات ومنسوبات مستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم.

واستمعت سمو الأميرة إلى شرح مفصل عن الخدمات التي يقدمها النادي الصحي النسائي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم ، إذ أوضحت المسئولات عن النادي أنه يقدم خدماته من خلال أعلى المواصفات إذ تم استقطاب خبيرات متخصصات في اللياقة البدنية والتمارين الرياضية إضافة إلى تأمين أحدث الأجهزة المستخدمة في العناية بالبشرة والشعر ليوفر بذلك منظومة متكاملة تضفي الرشاقة والحيوية واللياقة البدنية وإعادة الصفاء الذهني للمراجعات وفي أجواء مريحة وعطرة تتميز بالهدوء والخصوصية التامة تحت سقف واحد.

يشتمل النادي الصحي النسائي بمستشفى د.سليمان الحبيب على معدات وتجهيزات رياضية تمكن من الحصول أجسام متناسقة ورشيقة خالية من الدهون الزائدة بأجهزته المختلفة والعالية التقنية ، والحمام المغربي للعناية الكاملة بالجسم وتنعيم الجلد والمساعدة على استرخاء العضلات، كما يضم النادي برامج لتجميل اليدين ، بالإضافة لبرامج القدمين المختصة بعلاج الفطريات والتشققات وإزالة الجلود الميتة وتنشيط الدورة الدموية وعمل المساج المائي بجهاز Lemi Pedi Spa ، كذلك يوفر النادي نظم متعددة للأهتمام بجمال الشعر ورونقته باستخدام جهاز Hydrotone Suzi الذي يجدد الدورة الدموية في فروة الرأس معتمداً على الزيوت العطرية والبخار وعمل المساج المائي تحت إضاءة خافتة متعددة الالوان تعمل بتقنية color-therapy وروائح فواحة عطرة تبعث الراحة والأستجمام .

وقد أشادت سمو الأميرة نورة بنت محمد بهذا الجو الاحترافي في الأداء من جانب القائمات على النادي مؤكدة أن نساء القصيم في حاجة ماسة لمثل هذا النادي المتخصص والمكامل وفي حاجة ماسة أيضاً لتلك الخدمات النوعية التي توفر لهن ما يتطلعن إليه من صحة وجمال ورشاقة ، وأضافت قائلة : أن هذا التميز ليس جديداً على مستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم خاصة بالنسبة لخدماته النسائية والتي لمستها عدد كبير من سيدات القصيم والمدن المجاورة لها منذ افتتاح المستشفى.

من جانبها قالت الأستاذة ريم إبراهيم وهي إحدى الزائرات لهذا النادي ان النادي الصحي النسائي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم يعد نقلة نوعية في الخدمات المتخصصة والتي يتم تقديمها لنا نحن السيدات إذ أنه يجمع بين الجودة والاحترافية في الأداء وبين الخدمة النسائية الكاملة التي توفر لنا خصوصية وراحة كبيرة وتتيح لنا الاستفادة من التقنيات والخبرات في الوصول إلى الرشاقة واللياقة التي نتطلع إليها وكذلك كافة خدمات العناية بالبشرة والشعر ، مشيرة إلى أن هذا النادي يعد الأول في القصيم الذي يقدم تلك الخدمات المتكاملة بتلك الجودة.​

جميع الحقوق محفوظه 2016