تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


جراحة نادرة بالبطن تنهي معاناة مريض في مستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم

​نجح فريق طبي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم في علاج حالة نادرة لمريض في العقد السادس من عمره مصاب بالتواء جدار ستارة البطن omental torsion وغرغرينا شديدة بها وذلك بعد إسعافه بشكل عاجل وإجراء جراحة ناجحة له بالمنظار ، هذا ما ذكره الدكتور محمد عاطف الحاج استشاري الجراحة العامة بالمستشفى والحاصل على الزمالة البريطانية  والأمريكية.

والذي قال أن المستشفى استقبل المريض وهو يعاني من آلام حادة بالبطن مصحوبة بغثيان وقئ شديد بشكل متواصل لأكثر من ستة أيام ، وعلى الفور أجريت له الفحوصات المخبرية والإشعاعية اللازمة والتي أوضحت وجود ارتفاع في كريات الدم البيضاء ، كما أظهرت الأشعة الصوتية وجود التهاب وحصوات بالمرارة ، ومن ثم قمنا بإسعاف المريض من خلال إعطائه المضادات الحيوية والسوائل الوريدية وتقرر تشكيل فريق طبي متكامل وإخضاع المريض لعملية جراحية بالمنظار.

وواصل الدكتور محمد عاطف حديثه بقوله : أثناء إجراؤنا للعملية بالمنظار تبين لنا إصابة المريض بحالة نادرة وهي التواء جدار ستارة البطن omental torsion مصحوبة بغرغرينا في الجزء الأسفل منها إضافة إلى ما كان يعانيه المريض من التهاب وحصوات بالمرارة ، مشيراً إلى أن الفريق الطبي قام بإزالة الغرغرينا دون الحاجة لفتح البطن وتم استئصال المرارة بالمنظار ، موضحاً أن المنظار ساعد الفريق الطبي في اختصار الوقت المستغرق لإجراء الجراحتين لحوالي ساعة واحدة فقط وهو ما ساعد المصاب في التعافي سريعاً .

وأعرب الدكتور محمد عاطف سعادته بنجاح العملية مؤكداً أن المريض بحالة جيدة وغادر المستشفى بعد أقل من 48 ساعة من الجراحة ويستعيد أنشطته الطبيعية بشكل تدريجي.​

جميع الحقوق محفوظه 2016