تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


ثلاثينية ترزق بطفلها الأول بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم بعد 21 محاولة إنجاب لم يكتب لها النجاح

بفضل من الله تمكن فريق طبي متخصص في علاج العقم والمساعدة على الإنجاب بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالقصيم من علاج سيدة تبلغ من العمر 38 عاماً تعاني من حالة عقم مستعصية ، وقد حاولت العلاج في أكثر من مستشفى مع إجرائها لأكثر من 20 محاولة مساعدة على الإنجاب ولم يكتب لها النجاح.

هذا ما أوضحه الدكتور سامر العلان استشاري علاج العقم والمساعدة على الإنجاب والذي أضاف بأنه بعد دراسة الملف الطبي للمريضة وإخضاعها للفحوصات الهرمونية والأشعة الصوتية وبالصبغة تبين أن سبب العقم الأساسي وجود انسداد والتصاقات في أنابيب فالوب. 

وأشار الدكتور العلان إلى أن نتائج الفحوصات أكدت أن المريضة لديها مبيض واحد فقط، وذلك بعد أن فقدت الآخر في جراحة سابقة، نتيجة حدوث حمل خارج الرحم الأمر الذي استدعى إزالة الحمل والمبيض الملتصق بها. مشيرا إلى انه تم دراسة حالة المريضة جيداً ووضع برنامج علاجي متخصص قائم على المعطيات لعلاج مثل هذه الحالات المستعصية.

وأفاد الدكتور العلان إلى أن البرنامج العلاجي ارتكز في أساسه على اكتشاف المسبب لحدوث الفشل المتكرر للإنجاب ودراسة الأجسام المضادة والخلايا القاتلة التي من الممكن أن تكون السبب في تكرار الفشل. موضحاً أن البرنامج العلاجي اشتمل على تحفيز بطانة الرحم وذلك من خلال إجراء المنظار الرحمي ومن ثم عمل برنامج علاج تحفظي لتنشيط المبيض مع المراقبة الدقيقة.

وفي الختام قال الدكتور العلان بأنه بعد مرور أسبوعين من إخضاع المريضة  لبرنامج دوائي خاص يستخدم في علاج حالات الفشل المتكرر تبين حدوث الحمل ولله الحمد ، حيث تمت متابعة المريضة حتى أنجبت طفلها الأول بنجاح بفضل من الله ، كما أن الأم وطفلها يتمتعان بصحة جيدة.   


جميع الحقوق محفوظه 2016