تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


عملية دقيقة تجنب مولود زراعة كبد في مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان يعاني من تشوه خلقي نادر وعمره 100 يوم

​شهد مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان نجاح عملية جراحية دقيقة جنبت طفل عمره 100 يوم الخضوع لزراعة كبد، وذلك بعد استقباله وهو يعاني من فشل شديد في الكبد نتيجة ولادته بعيب خلقي يتمثل في عدم وجود القنوات المرارية مما يؤدي إلى ارتفاع العصارة الصفراوية في الجسم ويهدد بالفشل الدائم للكبد والفقدان التام لوظائفه، هذا ما ذكره الدكتور جهاد أبودية استشاري جراحة الأطفال والحاصل على الزمالة البريطانية.

والذي قال أن المستشفى استقبل الطفل محولاً من أحد المستشفيات وخضع لرعاية مكثفة بوحدة الرعاية المركزة للأطفال حديثي الولادة قبل إجراء عملية جراحية لإصلاح التشوه الخلقي لاستكشاف المشكلة المرضية ، حيث اتضح للفريق الطبي أن الكبد في حالة سيئة جداً نتيجة غياب القنوات المرارية الخارجية التي تقوم بنقل العصارة الصفراوية من الكبد إلى الأمعاء.

وتابع الدكتور أبودية بقوله: على الفور استعنّا بتصوير القنوات المرارية بالصبغة للتأكد من هذا التشوه الخلقي ، ثم أجرينا جراحة دقيقة استغرقت 5 ساعات متواصلة تم خلالها استئصال جزء من الأمعاء الدقيقة ووضعها كبديل دائم عن القنوات المرارية ، وأكد الدكتور أبودية على أن العملية تكللت بفضل الله بنجاح كبير ، وقد استعاد الكبد حيويته بعد وصول العصارة الصفراوية إلى الامعاء الدقيقة عبر الوصلة الجديدة التي قمنا بوضعها ، كما أن لون براز الطفل تحول إلى اللون الأصفر الطبيعي.

وأعرب الدكتور جهاد أبودية على نجاح جهود الفريق الطبي في إنقاذ الطفل وتجنيبه إجراء جراحة لزراعة الكبد ، مشيراً إلى أن مثل تلك العيوب الخلقية لايتم علاجها بهذه الطريقة إذا ما تأخر العلاج لما بعد الـ60 يوماً من الولادة حتى في كبرى المراكز العالمية المتخصصة ، ولكن بفضل الله والتجهيزات المتطورة ووجود الكوادر المؤهلة ساعدت في إنجاح العملية بشكل كبير.

من جهته قال الدكتور جاسم النبريص استشاري العناية المركزة للأطفال الخدج وحديثي الولادة والحاصل على الزمالة البريطانية : أن وحدة الرعاية المركزة لحديثي الولادة بالمستشفى NICU قد لعبت دوراً حيوياً في العناية الطبية بالطفل من خلال التغذية الوريدية والتنفس الصناعي والرعاية بعد الجراحة حتى تماثل تماماً للشفاء وغادر المستشفى وهو في أفضل حال ، مؤكداً على أن تأخر علاج الطفل إلى أن وصل 100 يوم تطلب من الفريق الطبي مضاعفة جهوده لإنجاح العملية.​

جميع الحقوق محفوظه 2016