تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


بعد رحلة علاج استمرت 13 عاماً في بريطانيا وعدة دول ... مواطن يرزق بمولوده الأول لدى د.سليمان الحبيب

أنهى فريق طبي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالريان معاناة مواطن امتدت لأكثر من 13 عاماً في البحث عن الإنجاب، وذلك من رحلة علاجية تنقل فيها الزوجين بين مستشفيات بريطانيا والهند والأردن، ولكن كل تلك المحاولات لم يكتب لها الله النجاح وفي كل مرة يرجع الزوجان خاليا الوفاض، ثم يبدأن رحلة جديدة وحتى كتب لهما الله إنجاب أول مولود في مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان. هذا ما ذكره المواطن والد الطفل.

والذي أعرب عن سعادته الكبيرة وشكره لله بأن منّ عليه بمولوده الأول بعد رحلة علاجية وصفها بالصعبة والمرهقة له ولزوجته. وعن رحلته العلاجية أوضح والد الطفل أنها بدأت بزيارة أحد مستشفيات بريطانيا ولكن لم يلحظ أي تحسن أو وجود بوادر للتشافي، ثم انتقل إلى الهند ولم يطرأ أي جديد في العلاج حسب إفادته، بعد ذلك عاود المحاولة مرتين في أحد مستشفيات الأردن، وإحدى المراكز المتخصصة في السعودية، ولكنها جميعاً لم يكتب الله لها النجاح. إلا أن كتب الله له ولزوجته رؤية طفلهما الأول بفضل الله أولاً ثم التشخيص والعلاج الدقيق من قبل الدكتور بندر العبدالكريم الذي لمس فيه الاحترافية والمهنية العالية.

من جهته أوضح الدكتور بندر العبدالكريم استشاري علاج العقم وأطفال الأنابيب والحاصل على الزمالة الفرنسية أن الزوج راجع المستشفى لدينا، وقمنا بدراسة التاريخ المرضي لهما والإطلاع على نتائج الفحوصات والتوصيات الطبية السابقة، ومن ثم استدعاء الزوجة للتأكد من إمكانية الحمل والإنجاب لديها، وتابع بقوله: على إثر ذلك وضعنا برنامج علاجي طويل الأمد تكلل بفضل الله بنجاح كبير وتمكنّا من إدخال السعادة عليهما ورسم البسمة على شفاههما.

وعن الطريقة العلاجية التي استخدمها أوضح الدكتور العبدالكريم أنه لجأ إلى تقنية حديثة تسمى تحفيز بطانة الرحم وهي طريقة علاجية متطورة أثبتت نجاحها في الحالات التي تفشل فيها أطفال الأنابيب مع عدم وجود سبب واضح، إذ تساعد تلك التقنية على رفع نسبة نجاح أطفال الأنابيب إلى الضعف، وهي عملية دقيقة ولا تحتاج للتخدير، إضافة إلى أنها قليلة التكاليف مقارنة بالطرق التقليدية.

مؤكداً أن مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان يتسم بتوافر أفضل التجهيزات والتقنيات التشخيصية والعلاجية، إذ إنه مزود بالحاضنات الذكية embryo scope الإيطالية التي توفر بيئة آمنة للأجنة وتزيد نسب نجاح الحمل والإنجاب لمعدلات تصل إلى 60%، إضافة إلى رفع معدلات بقاء وكفاءة الأجنة بنحو 15% عن الحاضنات التقليدية. منوهاً عن أن حاضنات embryo scope الذكية تتمتع بقدرتها الفائقة على تخزين الأجنة بطريقة فريدة.

جميع الحقوق محفوظه 2016