تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان يؤمن تقنية متطورة لتخطيط القلب عبر المرئ

​​نجح مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان في تأمين أحدث جهاز لتخطيط القلب عبر المرئ وهي تقنية حديثة تمكن الطبيب من الوصول لتشخيص أكثر دقة وسرعة للأجزاء الخلفية من القلب كما يمكن من خلاله الحصول على صور ثلاثية الأبعاد للصمامات وهو وسيلة بديلة لإنتاج موجات فوق صوتية للقلب ويتوافر به خاصية الأمان ومفيد جداً للذين يعانون من مشكلات في القلب وخاصة في الأذين الأيمن والأيسر. ذكر ذلك الدكتور خالد اليوسف استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية والحاصل على الزمالة الكندية .

وأوضح الدكتور خالد يوسف أن تخطيط القلب عبر المرئ يكون مناسباً لعدد من الحالات خاصة التي نسعى فيها لاكتشاف وجود خثرات في الأذين الأيسر التي تسبب مشكلات متعددة في الشرايين ويمكن أن تؤدي إلى السكتة الدماغية ، كما أنه يعطي تقييم أدق للصمامات القلبية واعتلالاتها وتشخيص التهابات الشرايين .

وأشار د.اليوسف إلى أن فحص القلب عبر المرئ يشبه في آلية التنفيذ التنظير الداخلي حيث يتم إدخال أنبوب عبر البلعوم إلى المرئ ويستخدم في حالة عدم الحصول على المعلومات التشخيصية المطلوبة من خلال الإيكو العادي وعادة مايكون هذا بسبب مشكلات عند المريض تؤثر على وصول الموجات فوق الصوتية إلى القلب كالسمنة ، أو انتفاخ الرئة وتوسع القفص الصدري ، كما يستخدم في حالة الإشتباه بوجود التهاب بصمامات القلب الطبيعية أوالإصطناعية ،أو الاشتباه بوجود تكتلات على صمامات القلب الإصطناعية ودراسة هذه الصمامات ووظيفتها بشكل أفضل ، ويساعد الطبيب في دراسة أمراض الشريان ،إضافة إلى ما سبق يمكن استخدامه في تقويم بعض عيوب القلب الخلقية بشكل أفضل وكذلك تقويم الصمامات الطبيعية وتحديد مدى القصور الموجود لديها خاصة حالات قصور الصمام التاجي أو الميترالي .

وأضاف قائلاً : أن هذا الجهاز يسمح بفحص القلب عبر المريء بالتصوير بشكل أكثر تميزاً خاصة للتفاصيل الدقيقة لحجرات القلب وصماماته وذلك لأن المريء يقع مباشرة خلف القلب بدون وجود الرئة حيث تكون في الفحوصات الأخرى تمثل حاجز معيق لرؤية الجزء الخلفي من القلب إضافة إلى ذلك دقة التصوير أعلى من التصوير عبر الصدر لأن انبوب الفحص يكاد يكون ملامساً للجدار الخلفي للقلب​.

جميع الحقوق محفوظه 2016