تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


كابتن "السعود" يتماثل للشفاء بعد جراحة ناجحة في الركبة بمستشفى د. سليمان الحبيب

خضع الكابتن معاذ السعود لاعب وسط نادي "التعاون للشباب" لعملية جراحية ناجحة بالمنظار تم فيها إصلاح الرباط الصليبي الأمامي بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالريان، أجراها له البرفيسور الدكتور سالم الزهراني استشاري جراحة العظام والإصابات الرياضية بالمستشفى.

وعن طبيعة الإصابة أوضح كابتن السعود بأنها حدثت له منذ فترة قريبة نتيجة لإشتراكه مع لاعب آخر مما تسبب له بالتواء في الركبة نشأ عنه قطع بالرباط الصليبي الأمامي. مضيفاً بأنه تم فحص الإصابة بالكشف السريري الإكلينيكي  وأشعة الرنين المغناطيسي (M.R.I) التي أوضحت طبيعة ومكان الإصابة ، ما استدعى التدخل الجراحي.

وأبدى الكابتن معاذ سعادته لنجاح العملية الجراحية - ولله الحمد-  إذ تماثل للشفاء. وأشار إلى أنه سيعود للملاعب قريباً بعد انتهاء فترة التأهيل بالعلاج الطبيعي المقرر أجرائها بالنادي. معرباً عن شكره لإدارة ناديه وللأستاذ محمد السراح رئيس النادي السابق والإداري أحمد الصايغ نظير دعمهم المتواصل، كما وجه شكره الخاص للدكتور سالم الزهراني لجهودة المبذولة والتي تستحق الثناء​

جميع الحقوق محفوظه 2016