تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


جراحة ناجحة بالقلب لانقاذ طفلة في شهرها الأول بالريان

​شهدت مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالريان جراحة ناجحة لطفلة تبلغ من العمر 4 أسابيع كانت تعاني من تشوه خلقي بالقلب في الشريان الواقع بين الأوردة والشرايين المتصلة مع القلب مباشرة (Patent Ductus Arteriosis) والذي أدى إلى خلط الدم الشرياني مع الدم الوريدي نتج عنه مشاكل بالتنفس والزام الطفلة للمتابعة في الرعاية الفائقة لحديثي الولادة (الخدج) منذ ولادتها ووضعها بشكل دائم على جهاز التنفس الاصطناعي بدون الاستغناء عنه. هذا ما ذكره الدكتور جهاد أبو دية استشاري جراحة الأطفال الحاصل على الزمالة البريطانية. 

والذي أضاف أنه تم اكتشاف الخلل الطبي لدى الطفلة أثناء إجراء الفحوصات الاولية لما بعد الولادة وعليه تقرر عمل فحوصات أكثر دقة تمثلت في تحاليل الدم و أشعة بأجهزة الدوبلر و السونار والأيكو حيث أوضحت النتائج وجود مشكلة في هذا الشريان. مشيراً إلى انه تم المحاولة لعلاج الطفلة بالطرق الدوائية والتحفظية و لكنها وللأسف الشديد بائت بالفشل ، وعليه تقرر إجراء عملية جراحية لربط هذا الشريان بشكل نهائي.

وعن العملية قال الدكتور أبو دية أنه بعد دراسة حالة الطفلة جيداً أجريت الجراحة مستغرقة الساعتين من خلال فتح جرح صغير في الجهة اليسرى من الصدر و من ثم تحديد الشريان المعيب و ربطه بعناية فائقة دون التأثير على اية أوعية أو أوردة أو شرايين في هذا المكان الحيوي بجسم الطفلة.

وفي الختام أشار الدكتور أبو دية إلى أن العملية تمت بنجاح تام ولله الحمد وذلك بفضل من الله ومن ثم للأجهزة وللتقنيات الحديثة المتوفرة بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالريان والخبرات الجراحية والتشخيصية التي أفادت في سرعة تشخيص الطفلة وعلاجها.​

جميع الحقوق محفوظه 2016