تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


جراحة ناجحة بالعمود الفقري تنقذ عشريني من الشلل

​​​شهدت مجموعة الدكتور سليمان الحبيب جراحة ناجحة تمت (Microsurgical Decompression and Myelolyse D11 To L2) لمريض يبلغ من العمر 29 عاماً كان يعاني من الام شديدة وتشنجات وشلل كامل في الساقين مع عدم الشعور بهما وهو ما يعرف طبياً باسم (Tonus And Clonus) وعليه فقد المريض القدرة على الحركة والمشي والإخراج والبقاء بالكرسي المتحرك. هذا ما أوضحه الدكتور عبدالله النبهان استشاري طب وجراحة العظام والعمود الفقري الحاصل على الزمالة الألمانية .

والذي أوضح بأن المريض أجريت له عملية جراحية بالعمود الفقري منذ 10 أعوام تم فيها وضع شرائح معدنية للتغلب على كسر في الفقرة القطنية الاولى بالعمود الفقري وتم علاجه في حينه. مشيراً إلى أنه منذ عام تقريباً ظهر على المريض الأعراض السابق ذكرها إلا أنه حاول العلاج في أكثر من مستشفى دون جدوى لصعوبة تشخيص العمود الفقري بوجود الشرائح وتسببها في حدوث عدم الرؤية الدقيقة لحالته .

وأفاد الدكتور النبهان بأنه على الفور تم دراسة حالة المريض الصحية والبدء في التشخيص من خلال حقن القناة الشوكية بصبغة ملونة (Myelography And Myelo-C.T Scan) حيث أظهرت نتائج التصوير المقطعي وجود تضيق شديد في القناة الشوكية خلف الفقـرة المكسورة قديماً والتصاقات في النخاع الشوكي مع جدار النخاع وعليه تم إتخاذ التدخل الجراحي .

و أشار الدكتور النبهان بأن العملية الجراحية استغرقت 5 ساعات تم فيها توسيع القناة الشوكية بالمنظار (Pentera) وإزالة التصاقات القناة الشوكية مع الجدار (Myelolyse) وإعادة تثبيت الفقرات ببراغي من التيتانيوم. مشيراً إلى أن العملية تمت بنجاح تام ولله الحمد وظهر على المريض بعد الجراحة تحسن ملحوظ حيث استطاع التحكم في عضلات الساقين والتحرك  علاوة على إنخفاض معدل التشنجات بنسبة كبيرة.

جميع الحقوق محفوظه 2016