تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


استئصال نواسير متشعبة بعضلة الحوض لثلاثيني بمستشفى د. سليمان الحبيب بالعليا

​أجري بالمجمع الطبي بالعليا التابع لمجموعة د. سليمان الحبيب جراحة ناجحة لإزالة نواسير شرجية متشعبة عابرة لعضلة الحوض لمريض يبلغ من العمر 35 عاماً ، إذ كان المريض يعاني من افرازات مستمرة حول الإليه اليمنى وآلام تتراوح قوتها بين المتوسط والشديد خاصة في وضعية الجلوس والنوم. وقد تم إجراء أربع عمليات سابقة للمريض لحل هذه المشكلة في عدة مستشفيات أخرى ولكن الجراحات بائت بالفشل وظل المريض يعاني لسنوات عدة. ذكر ذلك الدكتور ناصر الخاطر استشاري الجراحة العامة الحاصل على الزمالة البريطانية.

والذي أضاف بأنه بعد معاينة المريض وفحصه إكلينيكياً وبعمل أشعة الرنين المغناطيسي (M.R.I) تبين وجود نواسير شرجية متشعبة عابرة للعضلة في منطقة الحوض وخراجات متعددة حول النواسير الشرجية. وبعد التدقيق وجد بأن المريض بحاجة إلى عملية دقيقة تعتمد على استخدام تقنيات حديثة تسمى الربط في العمق للنواسير العابرة للعضلة ( Lift Procure) والتي تتميز بأنها من أفضل الطرق الحديثة لعلاج مثل هذه الحالات نظراً لندرة عودة النواسير مرة أخرى والتي تتراوح نسبتها ما بين 1-2% مقارنة بالعمليات التقليدية التي يعود معها المرض بنسبة 15-20%.

وعن العملية قال استشاري الجراحة العامة بأن الجراحة استغرقت ساعة و نصف تحت التخدير العام وتم فيها فتح الخراجات المصاحبة والوصول إلى أعمق نقطة للنواسير وربطها عند عضلة الحوض والتي تبعد ما يقارب 25 سم عن مستوى الاليه الخارجية.

وفي الختام قال الدكتور ناصر الخاطر بأن العملية أجريت بنجاح تام وخرج المريض من المستشفى وهو بصحة جيدة ولله الحمد و بدأ يمارس حياته بصورة طبيعية وقد أختفت لديه كافة الأعراض السابق ذكرها. مشيراً إلى أن مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية تعد من أولى المنشأت الطبية في المملكة التي تطبق مثل هذه التقنيات الحديثة.​

جميع الحقوق محفوظه 2016