تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


مجموعة د. سليمان الحبيب توفر تقنية " تبريد الأنسجة " المستخدمة في العمليات

​وفرت مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية أحدث تقنية لتحليل الأنسجة بالتبريد (Frozeen section) والتي تحدد نوعية الأورام كونها خبيث أم حميد خلال 10 دقائق وقت إجراء العمليات وعليه يتحدد كيفية إجراء العملية وذلك بعكس العمليات التقليدية التي يستئصل فيها الورم بجراحة ومن ثم يتم ارساله للمختبر وإذ أثبتت النتائج انه خبيث يتم إجراء العملية مرة أخرى واستئصال كافة الأجزاء المحيطة بالورم للحد من انتشاره مرة أخرى. هذا ما أوضحه الدكتور ناصر الخاطر استشاري الجراحة العامة الحاصل على الزمالة البريطانية. 

والذي اضاف أن هذه التقنية توفر على المرضى والأطباء جهد كبير في إجراء العمليات علاوة على سرعة العلاج لراحة المرضى والتقليل من معاناتهم. كما يتم الأستفادة من هذه التقنية في تحديد مصدر الورم وفي مدى حاجة المريض في استئصال الورم من عدمه أو إعطاءه الأدوية التحفظية كبديل في حالات عدم وضوح مصدر الورم بالإضافة للفوائد الآخرى والمتمثلة في التعرف على الغدد اللمفاوية المصابة بالورم مما يوضح مدى الحاجة للتدخلات الجراحية في هذا الموضوع من عدمه.

واشار د. الخاطر إلى ان الدراسات الحديثة أثبتت فعالية هذه التقنية وأهميتها القصوى في عمليات استئصال الأورام ودراستها بشكل دقيق وفعال. وفي الختام قال الدكتور الخاطر أن مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية تعد في مقدمة المؤسسات الصحية الخاصة التي تضم مثل هذه التقنيات الحديثة سعياً لخدمة أفضل للمرضى والمراجعين.  ​

جميع الحقوق محفوظه 2016