تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


جراحة دقيقة بالمخ تعيد لسيدة حياتها وتنقذها من شلل نصفي وجلطة دماغية

​نجح فريق طبي متخصص في جراحات المخ والأعصاب بمستشفى د.سليمان الحبيب بالقصيم في إنقاذ حياة مريضة كادت تفارق الحياة بعد إصابتها بجلطة في أحد الأوردة الحيوية والمهمة بالمخ مما نتج عنه تطور الأمر إلى ما يعرف  بـBrain Infarction  وهو عبارة عن احتشاء دماغي يسبب ضغطاً متزايداً بالدماغ يصل بنسبة عالية من المصابين به إلى الوفاة سريعاً كما أن المريضة مصابة بشلل تام في النصف الأيسر من جسدها ، هذا ما أوضحه الدكتور يحيى مرقص استشاري جراحة المخ والأعصاب والحاصل على الزمالة البريطانية.

حيث قال الدكتور مرقص أن المريضة تم استقبالها بقسم الطوارئ في المستشفى وهي غيبوبة متوسطة ومصابة بشلل تام في الجزء الأيسر من الجسم وارتفاع بضغط المخ ، وقد تم إخضاعها لعدد من الفحوصات الدقيقة جداً بالتصوير الطبقي المقطعي Ct. scan ، وتم استخدام أجهزة متطورة لقياس ضغط المخ مع وضع المريضة على جهاز التنفس الصناعي لمساعدة الجسم على القيام بوظائفه إضافة إلى إعطاء عدداً من الأدوية المخفضة لضغط المخ ، إلا أن المريضة لم تبدي أي استجابة مما حدا بالفريق الطبي باتخاذ قرار الجراحة الفوري.

وتابع الدكتور مرقص بقوله : كان لزاماً علينا التعامل مع الحالة المرضية بأقصى سرعة ممكنة حتى نسابق الزمن وننقذ حياتها ونعالج الأسباب التي أدت لتدهور حالتها بهذا الشكل وقد ساعدنا في ذلك توفيق الله باتخاذ قرار إجراء الجراحة في الوقت المناسب ، مشيراً إلى أن الفريق الطبي قام بإزالة الجزء المتخثر بالمخ في عملية جراحية دقيقة للغاية تكللت جهودنا فيها بفضل الله بنجاح كبير وكانت نتائجها متميزة للغاية.

وأضاف الدكتور مرقص قائلاً : بعد العملية نقلنا المريضة للعناية المركزة ICU وتلقت بها رعاية فائقة مما ساعد على تحسن حالتها بشكل سريع وعولجت من ضغط المخ الزائد والاحتشاء الدماغي وكذلك الشلل التام بالجزء الأيسر وغادرت المستشفى وهي تسير بشكل طبيعي جداً كأن لم يصبها شئ​

جميع الحقوق محفوظه 2016