تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


إنهاء معاناة أربعينية على يد البروفسيور سالم الزهراني

​أجريت بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالريان جراحة ناجحة لمريضة تبلغ من العمر42 عاما كانت تعاني من آلاماً حادة في الركبة وعدم قدرتها على المشي والحركة بصورة طبيعية نتيجة إصابتها بتهتك في أربطة الركبة والغضاريف الهلالية ، ذكر ذلك البروفسيور سالم الزهرانيِ استشاري طب وجراحة العظام والإصابات الرياضية.

وأضاف أن المريضة راجعت عدة مستشفيات دون أن يتم تشخيصها بشكل سليم وخضعت للعلاج ولكن دون جدوى مما دفعها للجوء لمستشفى د.سليمان الحبيب بالريان، وفور وصولها أجريت لها عدداً من الفحوصات الطبية بالرنين المغنطيسي MRI والتي أظهرت وجود قطع بالرباط الداخلي الوحشي والرباط الصليبي الأمامي وتهتكه داخل الركبة وتهتك الغضاريف الهلالية، مما استدعى التدخل الجراحي لانقاذها .

وقال البروفسيور سالم الزهراني: ان مثل هذه العمليات تعد من الحالات النادرة حيث تم إخراج الرباط الداخلي الوحشي المتهتك من بين مفصل الركبة وإصلاح الرباط الصليبي الأمامي والغضاريف الهلالية مشيراً  إلى أن الجراحة أجريت بنجاح تام ولله الحمد وتماثلت المريضة الشفاء خلال فترة قصيرة بفضل الله وسوف تخضع للتأهيل بالعلاج الطبيعي خلال الفترة المقبلة.​

جميع الحقوق محفوظه 2016