تسجيل الدخول

انت تستخدم متصفح قديم وقد لا يعرض لك جميع المزايا المقدمة فى الموقع . فرجاءاً للاستمتاع بكافة المميزات يرجى تحميل نسخة احدث من الانترنت اكسبلورر


ارتفاع درجة الحرارة

​تعريف المرض     

ارتفاع درجة الحرارة أو الحمى هي رد فعل من الجسم تجاه عدة أمراض من أهمها الالتهابات البكتيرية والفيروسية ، ويحدث مرض ارتفاع درجة الحرارة عندما تصل حرارة الجسم فوق الحد الطبيعي وذلك وفق طريقة القياس الموضحة الآتية:  37.2 تحت الإبط وفي الأذن والفم 37.8 درجة وفي المستقيم 38.

 

الأسباب

تنتج الحرارة عن مقاومة الجسم للجراثيم والعوامل الالتهابية الأخرى فقد تكون علامة الالتهابات بسيطة وقد تكون شديدة كالتهابات الرئة والحمى الشوكية ، كذلك ترتفع درجة حرارة الجسم عند الإصابة بالأمراض الروماتيزمية وأمراض المناعة الذاتية . 

 

الأعراض ونسب الانتشار

الحرارة هي عرض لأمراض شتى كثيرة الحدوث وهو شائع جداً وهو من الحالات الإسعافية الطارئة التي تتطلب علاج سريع.

 

التشخيص

يتم التشخيص بإجراء قياس لدرجة الحرارة سواء في الإبط أو بالأنف والأذن ومقارنتها بالحدود الطبيعية. وبعض الحالات  يتم تشخيص سبب الحرارة بناءاً على الفحص السريري أو الاستعانة بالفحوصات المخبرية إذا لزم الأمر.

 

السبل العلاجية

عالج الحرارة بالمخفضات وأنواعها كثيرة ويفضل استشارة الطبيب وفقا للوضع الصحي لكل طفل. ويلزم إعطاء هذه الأدوية لخفض الحرارة دون 39 درجة والأهمية الكبرى تكمن في علاج سبب الحرارة كالالتهابات وغيرها.

 

نأمل إضافة ما ترونه مناسب الحرارة قد تكون مؤشر على حالات إسعافية ، لذلك يجب عند الأطفال الرضع دون 3 أشهر مراجعة الطبيب مباشرة وكذلك عند الأطفال الأكبر إذا بدأ الطفل بحالة سيئة أو ترافقت حالته بحدوث قيء أو طفح جلدي.


د. حفيظة الحلبي

استشارية طب الأطفال​


جميع الحقوق محفوظه 2016